انتصارات العراق تنبه العالم على خطر {داعش}

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 25 يوليو 2015 - 11:42 صباحًا

692137711Untitled-1

خطوات متسارعة في دول عدة وباكثر من اتجاه تصب جميعها في ضرورة اليقظة والتنبه على خطر «داعش» الارهابي وتعد ردود افعال لما تحقق من انتصارات سطرتها القوات الجوية والبرية وبينت امكانية دحر العصابات الارهابية وطردها من العراق، فرؤوس امراء الارهاب تساقطت وما زالت تتساقط بضربات القوات الجوية والمقاتلين، حتى وصل الامر الى انزواء «الانغماسيين» وهم ارهابيون انتحاريون اعدوا لضرب القوات الامنية والحشد الشعبي بآليات مدرعة ومفخخة لالحاق خسائر كبيرة بهم، وباتت حركتهم مشلولة بسبب الضربات السريعة والماحقة لهم.وتسارعت خطى دول عدة لاتخاذ خطوات تساند ما حذر منه العراق مراراً وتـكراراً.

وزير الدفاع الاميركي آشتون كارتر وصل إلى بغداد « وحسب وكالة «سي بي أس نيوز» الأميركية ، فان «هذه الزيارة لن تكون اختبارا حاسما للحكومة العراقية بقيادة حيدر العبادي فحسب، بل ستكون أيضا اختبارا لستراتيجية الولايات المتحدة في الاعتماد على قوات الأمن العراقية التي تعمل بالتنسيق مع الضربات الجوية للتحالف».اما جمهورية التشيك فاكد وزير خارجيتها في تصريح اوردته صحيفة «براغ مونيتر» التشيكية « ان حكومته تبرعت بدفعة ثانية من الذخيرة للعراق بطلب من الحكومة الاميركية تتضمن قنابل يدوية واطلاقات بنادق رشاشة يبلغ وزنها 260 طناً وبقيمة 660 الف دولار، مساهمة منها في التصدي لارهاب «داعش».

وبينما صرح مكتب رئيس الوزراء التركي احمد داود اوغلو في بيان ان مقاتلات تركية إف-16 قصفت ثلاثة مواقع لعصابات داعش الارهابية داخل سوريا، واعلنت وكالة الاناضول التركية عن قصف مدفعي جاء رداً على هجوم ارهابي على القوات التركية من الاراضي السورية، سبقتها قبل ايام القوات الامنية السعودية باعتقال 431 متهماً يشك بانضمامهم الى «داعش» الارهابي.

رابط مختصر