بؤس المشهد الثقافي

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 يوليو 2015 - 12:46 مساءً

images8ATQ32N7    

 ناصرية \ ابراهيم عبد الحسن    

ibrahemabdalhasen@yahoo.com

ظلت الافكار والرؤى المطروحةتكشف عن مكونات الواقع وخباياه وهي تتوارى مع تطورالحياة الثقافيةالعراقية المتزامنة مع الاوضاع السياسية حيث حمل الكثير من المبدعين والمثقفين لواء الرفض للواقع المسلط بالقوة وبهذا كانت السلطة الديكتاتورية الفاشية ولآول مرة في تاريخ العراق السياسي المعاصر تحاول تقوية كيانها عبر الخطاب الثقافي ووأد الثقافة التقدمية التي كانت تشكل رافد حيوي وفعال من روافد الثقافة العراقية وبتصاعد حملات القمع والارهاب التي شملت العراق كله حيث تعرضت الثقافة الوطنية الديمقراطية لحملة قمع منظمة ومنهجية لتشمل شغيلتها ومنتجيها الحقيقين ضمن آلية مسخ جميع المؤسسات والمنظمات الثقافية والنقابية والشعبية من أجل توسيع القاعدة الجماهيرية لثقافة العنف ومن تسول له نفسه في الرغية والانتهازيةوفي النجومية والديماغوجية البعيدة0

حيث ظل العراق معتركا لحياة ثقافية عامة تمخضت عن زيادة في المضامين المزيفة التي حاولت الدكتاتورية نشرها بألحاح متواصل عبروسائل الاعلام التي غيبت النخبة الخيرة من هؤلاء 00

فقد تأثر مرتزقة الثقافة في أحياء أقبح شكل لها عبر تأليه الطاغيةوأحاطته بصفات المنقذ الذي تنتظره الجماهير وقد كان هؤلاء بحرفيتهم المتراكمة السابقة قادرون على كتابة نص بصيغ أنتهازية تثبت الولاء الديماغوجي للولاة وأمام الجمهور 00 فليس بعيدا عنها ظاهرة الرقص وسط خراي الحرب العراقية الايرانية وأن تتحول الى ساحة عرضات تطوعا فيها قصائد تدعم المشهد لتخرجه شرطيتيسل ويرعب ويدخل بين سطر وأخر0

اليوم وبعد سقوط الطاغية يجد مثقفنا الحقيقي نفسه أمام تسأولات تتشكل على أجابتها المواقف وطبيعتهامنها 00

كيفيية التصدي ل (( ثقافة الصورة الواحدة – ثقافة العنف )) التي رسخها وأشاعها النظام المقبور والتي لاتزال تمارس بمنطلقات جديدة وتبريرات تخلف تهديدات جدية أمام السعي لآرساء ثقافتنا الوطنية؟

كيف تتجلى الديمقراطية في ثقافتنا الوطنية ؟

ماهي الآصرة الجديدة التي تتخذها العلافة بين المثقفين ؟

من هنا يبروز أمامنا مشهد روح المودة والثقة والتعاون الخلاق بين المثقفين وتعميق الاحساس بمسؤلية المثقف أزاء ما يحدث وسيحدث ثم على المثقف أن ياخذ دوره الكبير والهام في ترسيخ القيم الديمقراطية ثقافة وسلوكا بين أبناء شعبنا من خلال ما ينتج من منجز أبداعي منشودومفقود علينا منذ زمن00

فهل كان منجز مشهدنا وأقصد هنا تحديدا في الناصرية أم لازالت تخوت المقاهي تشاركنا الجدل العقيم

رابط مختصر