الجزائري: العبادي لا يمتلك الجرأة والشجاعة للإصلاح وعليه طوق لمنعه من التغيير

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 8 سبتمبر 2015 - 12:25 صباحًا

ba0fcf9149dc0e7765a77fd4fd13eebb

السومرية نيوز/ بغداد

حذر وزير الثقافة الأسبق مفيد الجزائري، الأحد، من بقاء الوضع بالبلاد معقداً ويهدد بالمخاطر إذا لم يتم تسوية المشاكل بين الكتل السياسية، وفيما بين أن رئيس الوزراء حيدر العبادي لا يمتلك “الجرأة والشجاعة” التي طلبتها المرجعية الدينية للإصلاح، شدد على ضرورة دعم العبادي ليواجه “الطوق المفروض حوله لمنعه من التغيير”.
وقال الجزائري في حديث لـ السومرية نيوز، إن “المشاكل السياسية بين الكتل المختلفة اذا لم تصل الى حل وتسوية ولم يتم معالجتها بالتأكيد الوضع سيبقى معقداً ويهدد بالمخاطر”، مشيراً الى أن “الكتل المتحكمة ما زالت حتى الان غارقة بصراعات فيما بينها ولا تعير أي اهتمام للشارع العراقي ومطالب الناس، ولا لرأي المرجعية الدينية التي تؤكد كل جمعة ان الوضع بحاجة الى خطوات إصلاح ومعالجات حقيقية والكف عن الكلام المجرد والانتقال الى الفعل الملموس”.
وأضاف الجزائري أن “الكتل السياسية هي التي أوصلت البلد الى ما هو عليه من ظروف بالغة التعقيد والخطورة ويبدو انها لا تنوي التخلي عن هذا النهج الخطير”، موضحاً أن “البلد ربما سيكون على حافة هاوية اذا لم ينتبه الجميع لذلك ويتعاونوا على عمل مشترك من المخاطر الكبرى”.
وبين الوزير السابق أن “لرئيس الوزراء نوايا طيبة ولا يستطيع احد ان يطعن برغبته بالاصلاح وتلبية مطالب الناس والمرجعية”، مستدركاً “لكنه لا يمتلك القوة الداخلية أو ما أسمته المرجعية الجرأة والشجاعة التي يحتاجها لينهض بمهام صعبة ومعقدة فيما يتعلق بالإصلاح”.
وتابع الجزائري أن “حديث السفير الأميركي بضرورة الحاجة الى قادة قادرين على اتخاذ القرارات، فيه نوع من المبالغة”، مشدداً على أنه “ينبغي دعم العبادي وتشجيعه ومساندته ليقوم بما هو مطلوب حتى لو تطلب الأمر مواصلة الضغط من قبل الشارع والمرجعية كي يواجه الحيتان الكبيرة والطوق المفروض حوله لمنعه من ان يتجرأ على تغيير ما ينبغي تغييره”.
رابط مختصر